التعليم العالي يناقش التحضيرات لعقد المؤتمر العلمي بين جامعة غازي عنتاب وجامعة حلب ومركز مداد للدراسات والبحوث التربوية، والبروتوكولات الموقعة مع الجامعات التركية.

قال رئيس مجلس التعليم العالي في الحكومة السورية المؤقتة الدكتور عماد برق: "أن المجلس ناقش في جلسته التي عقدها أمس عدة قضايا مرتبطة بالتعليم العالي في المناطق المحررة ومن أهم هذه الأمور التي تم مناقشتها التحضيرات العلمية لعقد المؤتمر العلمي بين جامعة غازي عنتاب وجامعة حلب ومركز مداد للدراسات والبحوث التربوية، بالإضافة إلى البروتوكولات الموقعة بين جامعة حلب في المناطق المحررة والجامعات التركية وأثرها في تحسين مستوى التعليم العالي وخدمة طلابنا، كما تناول المجلس موضوع البروتوكولات الموقعة بين جامعة الشام والجامعات التركية بما يخدم الواقع التعليمي في المنطقة".

وبين رئيس مجلس التعليم العالي: أن المجلس اتخذ عدد من القرارات التي تصب في مصلحة التعليم العالي في الشمال السوري، منها اعتماد افتتاح مراكز امتحانية في المناطق المحررة شرق الفرات، والخطة الدرسية لمرحلة الماجستير التمهيدي في كلية الزراعة بجامعة حلب في المناطق المحررة، وضع حلول للطلبة المشمولين بقرار التسوية الخاص بطلاب الجامعة الدولية للعلوم والنهضة الذين تمت تسوية أوضاعهم في جامعة حلب في المناطق المحررة، بالإضافة إلى جملة من القرارات التي تخدم التعليم العالي.

وأضاف برق: بأن الاجتماع الذي حضره أعضاء مجلس التعليم العالي بدأ جلسته باستحضار الذكرى السنوية العاشرة للثورة السورية وأشاد الحضور بإنجازات الثورة وتضحيات الشعب السوري بعد أن قرأوا الفاتحة على أرواح شهداء الثورة السورية المباركة.

ولفت رئيس مجلس التعليم العالي في الحكومة السورية المؤقتة الدكتور عماد برق أن المجلس أنهى اجتماعه بالإشارة إلى ضرورة العمل الجاد لرفع سوية التعليم العالي من خلال الأنشطة العلمية والمؤتمرات والسعي لإحداث مراكز بحثية بجهود الكفاءات العلمية المتوفرة في المنطقة.

الدائرة الإعلامية في الحكومة السورية المؤقتة

 

 

أخبار متعلقة