بحضور عبد الرحمن مصطفى رئيس الحكومة السورية المؤقتة.. انعقاد مؤتمر وحدة القبائل والعشائر في ريف حلب الشمالي

بحضور عبد الرحمن مصطفى رئيس الحكومة السورية المؤقتة أقيم اليوم الاثنين 24-5-2021 مؤتمر وحدة القبائل والعشائر السورية في ريف حلب الشمالي.

وشارك في المؤتمر عدد من الوزراء في الحكومة السورية المؤقتة، وممثلي العشائر والقبائل السورية كافة، وقيادة الائتلاف الوطني السوري، وأعضاء مجلس القبائل والعشائر، ووجهاء وشيوخ العشائر في المنطقة، وحشد غفير من الأهالي.

وبدء المؤتمر بألقاء كلمات من السادة الحضور في المؤتمر من ممثلين القبائل والعشائر، والائتلاف الوطني السوري، والحكومة السورية المؤقتة.

وقال عبد الرحمن مصطفى رئيس الحكومة السورية المؤقتة: "إنه من دواعي السرور أن نجتمع معاً على طيب اللقاء مع هذا الجمع الكريم لنعبر لكم عن أطيب التمنيات لكل من دعى أو شارك وحضر هذا الاحتفال على أرضنا المحررة وثراها الذي روته دماء شهداء ثورتنا العظيمة ثورة الحق والعزة والكرامة".

وأضاف رئيس الحكومة: أن مؤتمركم يعبر عن وحدة آمال هذا الشعب فإن ثورتنا تحمل هذا الهدف من شرق سوريا إلى غربها من جنوبها الى شمالها، أيها الجمع أدعوكم من منبركم هذا وباسمكم واسم كل حر شريف إلى التعاضد والتوحد لمواجهة أعداء الثورة وما أكثرهم وإن رص الصفوف في مواجهتهم وعلى رأسهم إيران ومشروعها الطائفي التي عاثت فسادا وتدميراً بما استقوت به من سلاحها وميليشياتها العابرة للحدود والمبنية على الحقد الطائفي والذي أصبح غير خاف على أحد، وما تبعها من حركات ايدولوجية هدامة تحت ستار الدين بنهجها المتطرف والحركات الإرهابية والانفصالية المبنية على فكر متعصب مثل حزب الـ PKK واذرعه وسعيهم الحثيث لتدمير المجتمع وقيادة مشروع التقسيم البغيض.

وأشار رئيس الحكومة السورية المؤقتة إلى الهدف الأهم والذي لا يجوز أن تنحرف عنه بوصلة الثورة وهو القضاء على الدكتاتور القابع في قصر المهاجرين بدمشق الذي استعان بكل قوى الشر في العالم للإمعان في قهر هذا الشعب الكريم مستقوياً بسلاح الوطن في قتل أبناء الوطن وتدميره اقتصاديا وعسكريا وسياسيا ومجتمعيا.

وختم عبد الرحمن مصطفى رئيس الحكومة السورية المؤقتة كلمته بالتحية والعرفان لأشقائنا في تركيا شعبا وحكومة لمواقفهم في نصرة شعبنا وثورته وما قدموه من دم ذكي على أرضنا الطاهرة وانه لمن القداسة والأمانة الا ننسى دماء شهدائنا الأبرار الذين بذلوا ارواحهم رخيصة في سبيل ثورتنا المباركة التي روت الثرى الطاهر في كل بقاع الوطن الغالي فتحية لهم والخلود في جنان النعيم.

الدائرة الإعلامية في الحكومة السورية المؤقتة

 

 

 

أخبار متعلقة