تنفيذاً لتوجيهات الحكومة السورية المؤقتة.. المؤسسة العامة لإكثار البذار تدخل آلات زراعية جديدة لخدمة المزارعين

تنفيذا لتوجيهات عبد الرحمن مصطفى رئيس الحكومة السورية المؤقتة، وبهدف رفع انتاجية الحقول الزراعية وتسريع العمليات الزراعية وتخفيف تكاليف الإنتاج على المزارعين، أدخلت المؤسسة العامة لإكثار البذار العديد من الآلات الزراعية الحديثة لخدمة محاصيل الحبوب والبقوليات في المناطق المحررة.

وأوضح مدير المشاريع في المؤسسة العامة لإكثار البذار المهندس عبد الحميد الكرج: "أنه وبناءً على توجيهات رئيس الحكومة السورية المؤقتة وضمن مشروع الدعم الزراعي للمزارعين في شمال حلب والممول من صندوق الائتمان لإعادة إعمار سورية، تم جلب العديد من الآلات الزراعية ومن أهمها فرازة محصول الفول والعدس، وكباسة بالات قش الحبوب".

وأضاف الكرج: بأن هذه الآليات التي تم ادخالها مؤخراً فهي تشكل نواة لمركز مكننة زراعية لخدمة المزارعين الذي تشرف عليه المؤسسة العامة لإكثار البذار، وإن المؤسسة تقوم حالياً بتشغيل هذه الآليات لخدمة المزارعين ومن المتوقع أن تسهم هذه المعدات الزراعية بتخفيض تكاليف الانتاج على المزارعين وتوفير الوقت وتقليل الهدر والفقد بعد الحصاد، وكذلك ستساهم في زيادة قيمة مخلفات محصول القمح (القش) من خلال إعادة تصنيعه وكبسه كأعلاف سهلة الاستخدام والتخزين.

الدائرة الإعلامية في الحكومة السورية المؤقتة

 

أخبار متعلقة