رئيس الحكومة السورية المؤقتة يزور كنيسة مارتوما الرسول والأقليات الشيشانية في مدينة رأس العين

أجرى عبد الرحمن مصطفى رئيس الحكومة السورية المؤقتة زيارة شملت كنيسة مارتوما الرسول والتي تعود لطائفة السريان الأرثوذكس والأقليات الشيشانية في مدينة رأس العين شمال سوريا.

واجتمع رئيس الحكومة مع الأخوة المسيحيين في كنيسة مارتوما الرسول، وحضر الاجتماع رئيس هيئة التفاوض، وأعضاء من الائتلاف الوطني، وضباط من الجيش الوطني السوري، ومسؤول العلاقات الخارجية بالحكومة السورية المؤقتة.

وأستمع رئيس الحكومة إلى مطالب الأخوة المسيحيين في مدينة رأس العين، وأكد على أن المسيحيين مكون أساسي من المكونات الأصلية في سوريا الحرة، وأن التنوع في سوريا كان ومازال يمثل قوة تجعلنا نفخر جميعا بهذا التميز الجميل، كما أشار إلى المحبة التي تجمع بين جميع الأطياف ومكونات الشعب السوري والتي يسودها التسامح والتعايش السلمي المشترك.  

وختم رئيس الحكومة زيارته للأقليات الشيشانية في مدينة رأس العين، واستمع منهم على أهم المطالب من أجل تأمينها لهم، واطلاع على الاحتياجات الضرورية، ووعد بحلها بحسب أمكانيات الحكومة السورية المؤقتة.

الدائرة الإعلامية في الحكومة السورية المؤقتة

 

 

أخبار متعلقة