رئيس الحكومة السورية المؤقتة يلتقي بالعائلات الكردية العائدة من مناطق سيطرة النظام ومليشيا قسد الإرهابية

زار رئيس الحكومة السورية المؤقتة الأستاذ عبد الرحمن مصطفى مع وزير الإدارة المحلية سعيد سليمان جمعاً من أهالي منطقة عفرين الكرد الذين عادوا حديثاً من مناطق سيطرة نظام الأسد وميليشيا قسد الإرهابية إلى منطقة عفرين تلبية للمناشدات التي وجهتها الحكومة لأهلنا الكرد من أجل العودة إلى ديارهم في المناطق المحررة في غرب وشرق نهر الفرات.

حيث روى العائدون المعاناة التي واجهوها في مناطق تواجدهم وعدم سماح النظام وميليشيات قسد بعودتهم إلى ديارهم في عفرين، واستمع رئيس الحكومة إلى أبرز المشاكل التي واجهتهم بعد عودتهم ووعدهم بحلها وتقديم التسهيلات لهم على كافة الصعد.

وقامت الحكومة بإعفاء العائلات العائدة من رسوم استخراج الأوراق والثبوتيات وتسهيل كافة معاملاتهم في المجلس المحلي والمؤسسات والدوائر التابعة لها.

وأكد عبد الرحمن مصطفى رئيس الحكومة السورية المؤقتة خلال اللقاء على ضرورة عودة العائلات الكردية من أهالي عفرين المهجرة من مناطق النظام وميليشيا قسد التي هجرتهم المنظمات الارهابية وعودتهم إلى بيوتهم في عفرين.

الجدير بالذكر أن العائلات التي التقى بها رئيس الحكومة يبلغ عددها 37 عائلة كردية من أهالي مدينة عفرين، كانوا قد عادوا من مناطق سيطرة نظام الأسد وميليشيا قسد الإرهابية.

الدائرة الإعلامية في الحكومة السورية المؤقتة

أخبار متعلقة