بيان بمناسبة الذكرى السنوية الثانية لانطلاق عملية نبع السلام

بتاريخ التاسع من شهر تشرين الأول عام 2019 انطلقت عملية عسكرية واسعة بمشاركة الجيش الوطني السوري والأخوة في الجيش التركي لتحرير مناطق رأس العين وتل أبيض من سيطرة عصابات PKK/PYD الإرهابية التي احتلت المنطقة ومارست أبشع صور الإرهاب والعنصرية بحق السكان.

 

استطاعت العملية خلال أسبوع تحرير المنطقتين ودحر قوى الشر والإرهاب مما سمح بعودة أعداد كبيرة من السكان إلى ديارهم في مساحة تزيد عن 4000 كيلو متر مربع، واستمرت الجهود الداعمة لتأهيل المنطقتين وإصلاح ما دمّره الإرهاب عبر إعادة بناء المؤسسات وتفعيل دورها وتشكيل المجالس المحلية وتأهيل المرافق الخدمية والتعليمية والصحية وبناء وإصلاح المشافي والمدارس وشبكات الطرق والمياه والكهرباء وتوفير كل مقومات الحياة.

 

إن الحكومة السورية المؤقتة والشعب السوري الحر يثمّنون عالياً التضحيات العظيمة لجيشنا الوطني والجيش التركي الشقيق، ونسأل الله أن يرحم الشهداء الذين جادوا بأرواحهم وسطّروا أروع ملاحم البطولة حتى تنعم المنطقة بالأمن والاستقرار، كما نشكر تركيا حكومة وشعباً على الوقفة الأخوية الصادقة ومد يد العون والمساعدة لشعبنا في أصعب الظروف. وإننا في هذه الذكرى الغالية على قلوبنا نجدد العهد في الدفاع عن شعبنا وأرضنا والوقوف في وجه النظام المجرم والمليشيات الانفصالية وكل قوى الإرهاب في سعيها لنشر الموت والدمار وزعزعة الأمن والاستقرار، وسوف نواصل المضي قدماً في طريق الثورة حتى تحقيق النصر. 

الحكومة السورية المؤقتة 

 

للاطلاع على البيان أضغط هنا 

 

الدائرة الإعلامية في الحكومة السورية المؤقتة  

أخبار متعلقة