بـيـان حول قصف معارة النعسان

بتاريخ اليوم الاثنين الواقع في 4/4/2022 وفي حوالي الساعة الحادية عشر والربع صباحا أقدمت قوات النظام السوري المجرم على ارتكاب مجزرة مروعة في قرية معارة النعسان راح ضحيتها كحصيلة أولية أربعة شهداء من المدنيين بينهم ثلاثة أطفال وإصابة عدد من الجرحى بعد استهداف القرية بعدد من قذائف المدفعية، كما نفذ سلاح الجو عدة غارات جوية صباح هذا اليوم على محيط قرية فليفل بريف إدلب الجنوبي.

نتقدم بخالص مشاعر التعازي والمواساة إلى ذوي الشهداء وندعو لهم بالرحمة والمغفرة ونتمنى الشفاء العاجل للجرحى.

تأتي هذه الجريمة الوحشية مع بداية شهر رمضان المبارك دون احترام لقدسية هذا الشهر من قبل نظام فاجر لم يحترم يوماً الشرائع السماوية أو الوضعية.

إن تجاهل المجتمع الدولي لجرائم النظام وحلفائه وعدم ردعهم ومحاسبتهم عنها أدى إلى تماديهم في الوحشية بحق الشعب السوري بل واتسع نطاق إجرامهم ليشمل أماكن أخرى من العالم كما يحصل اليوم من عدوان روسي على الشعب الأوكراني.

إننا في الحكومة السورية المؤقتة ندين هذه المجزرة الوحشية وندعو إلى محاسبة النظام وحلفائه عما اقترفوه بحق الشعب من جرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية، ومهما بلغت درجة وحشيتهم فإنها لن تنال من صمود شعب في مواصلة طريق التضحيات حتى زوال نظام الإجرام وأعوانه. 

الحـكـومـة الســوريـة الـمـؤقـتـة

للاطلاع على البيان أضغط هنا 

الدائرة الإعلامية في الحكومة السورية المؤقتة  

 

 

أخبار متعلقة