البحوث العلمية الزراعية في وزارة الزراعة تقدم نصائح حول أضرار قطاف الزيتون المبكر والطرق السليمة لعملية القطاف والتعبئة للحصول على زيت ذو مواصفات عالية

2022-09-16

أصدرت الإدارة العامة للبحوث الزراعية التابعة لوزارة الزراعة في الحكومة السورية المؤقتة نصائح حول أضرار قطاف الزيتون المبكر والطرق السليمة لعمليات القطاف والتعبئة للحصول على زيت بكر أكستر ذو مواصفات عالية جاء فيها:

أولاً: يعد الموعد المثالي لقطاف موسم الزيتون اوائل تشرين الثاني في محافظتي ادلب وحلب، حيث يعتبر موعد قطاف الزيتون في هذه الفترة بالاضافة الى الطريقة المناسبة للقطاف من أهم العوامل المؤثرة في كمية ونوعية الإنتاج من “الزيتون والزيت” بالإضافة إلى تأثير هذين العاملين على كمية الإنتاج في الموسم اللاحق في السنة القادمة.

وعليه تنصح الإدارة العامة للبحوث العلمية الزراعية في وزارة الزراعة في الحكومة السورية المؤقتة بضرورة افتتاح المعاصر وتجهيزها للعمل في الأسبوع الأخير من شهر تشرين الأول.

ثانياً: علائم نضج الثمار: تدخل ثمار الزيتون بداية مرحلة النضج الفيزيولوجي وهي تحول لون الثمار من الأخضر إلى الأخضر المصفر وبعد ذلك تدخل الثمار مرحلة النضج الكامل وهي تحول لون 60 بالمئة الى 70% من الثمار إلى بنفسجي ثم أسود وعندها تصل نسبة الزيت حدها الأقصى ويمكن ان تصل في الصنف الزيتي في عفرين الى 36%.

ثالثاً: أضرار القطاف المبكر: •ان القطاف المبكر قبل الفترة المذكورة، يسبب فقدانا لجزء من الزيت كون الثمار لم تصل إلى مرحلة النضج المثالية وهي الفترة التي تحقق فيها ثمار الزيتون أعلى مخزون من الزيت عالي الجودة ذو الخواص الحسية التذوقية العالية.

ويُعتبر القطاف اليدوي لثمار الزيتون من أفضل الطرق كونه يحافظ على سلامة ثمار الزيتون من الرضوض والجروح، ولا يُلحق الضرر بالأغصان والفروع الثمرية، بينما قطاف الزيتون بالعصا هي طريقة خاطئة، وظاهرة غير جيدة لشجرة الزيتون لأنها تؤدي إلى تكسير عدد كبير من الأغصان الثمرية والنموات الحديثة (التي ستحمل في العام القادم)، مما يؤدي الى قلة حمل الاشجار في الموسم التالي.

كما تُنبه الادارة العامة للبحوث العلمية الزراعية الى ضرورة فصل الثمار المتساقطة على الأرض (النتر) عن الثمار المقطوفة حديثاً وعصرها لوحدها، لأن بقاء الثمار على الأرض لفترة طويلة يؤدي إلى تلفها ما يؤثر سلباً في جودة الزيت المنتج (قيمة الحموضة والبيروكسيد).

رابعاً: تعبئة الثمار ونقلها:

 - يجب عدم تخزين الزيتون لفترة اكثر من ٤٨ ساعة بعد القطاف لان ذلك يؤدي الى ارتفاع درجة حموضة الزيت.

- يجب عدم تخزين الزيتون تحت اشعة الشمس المباشرة، وانما في الظل مع تقليبه في طبقة لاتتجاوز 10 سم.

 - ان تعبئة الزيتون في صناديق بلاستيكية مهواة افضل من تعبئته في اكياس من الخيش او النايلون التي تؤدي الى ارتفاع حرارة الكيس، وبالتالي تدني جودة الزيت.

وتنصح البحوث العلمية الزراعية الإخوة المزارعين على اتباع هذه النصائح وتطبيقها بشكلها الصحيح كما تتمنى لهم موسم خير وإنتاج وفير أن شاء الله.

الدائرة الإعلامية في الحكومة السورية المؤقتة

أخبار متعلقة