بلغ عدد الحيوانات الملقحة من الأبقار والأغنام والماعز 160000 وما تزال حملة التحصين مستمرة

تواصل المؤسسة العامة للأعلاف التابعة لوزارة الإدارة المحلية والخدمات في الحكومة السورية المؤقتة مشروع إعادة تأهيل إنتاج الثروة الحيوانية في شمال حلب.

وقال المدير العام للمؤسسة العامة للأعلاف “أن هذا المشروع يأتي ضمن الشراكة بين مؤسسات وزارة الإدارة المحلية والخدمات وهم المؤسسة العامة للأعلاف، والمديرية العامة للزراعة والثروة الحيوانية والري، والمؤسسة العامة لإكثار البذار، ويتم الآن متابعة المرحلة الأولى من مشروع إ عادة تأهيل إنتاج قطاع الثروة الحيوانية في شمال حلب. 

وبين المدير العام: أن فريق التحصينات أستهدف مناطق عمل المشروع والتي تشمل كل من: اعزاز، صوران، مارع، اخترين، الباب، بزاعة، قباسين الراعي، جرابلس، الغندورة، والقرى التي تتبع لكل منها.

وأوضح: أنه بلغ عدد الحيوانات الملقحة من الأبقار والاغنام والماعز من تاريخ 22/6/2020 وحتى تاريخ 01/10/2020 أكثر من 160000) رأس ضد أمراض (البروسيلا – الجدري – التهاب الجلد الكتيل - الانتروتوكسيما).

ولفت المدير العام أن هذا المشروع الذي جاء بتمويل من صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا، وما زالت الحملة مستمرة لتحصين كافة الحيوانات (أبقار وأغنام) ضمن المناطق المستهدفة بالمشروع.

الدائرة الإعلامية في الحكومة السورية المؤقتة 

 

أخبار متعلقة