أبرز انتهاكات النظام وقسد في الشمال السوري خلال عام 2020

أصدرت مديرية توثيق الانتهاكات وحقوق الانسان في الحكومة السورية المؤقتة تقريرها السنوي عن عام 2020 ويتضمن التقرير أبرز انتهاكات النظام وقسد في الشمال السوري خلال العام الماضي كما يتضمن هذا التقرير استعراضاً لحصيلة الضحايا التي تم توثيقها من قبل مديرية توثيق الانتهاكات وحقوق الإنسان من (شهداء وجرحى) في الشمال المحرر في عام 2020 والتي بلغت 619 شهداء (408 رجل 95 امرأة 116 طفل), و1694 مصاباً.

النظام السوري وحلفائه مسؤولين عن مقتل: 430 مدنياً (254 رجل و86 امرأة و90 طفل)، وإصابة 994 مدنياً، كما أن مليشيات قسد مسؤولة عن مقتل :189 مدنياً (154 رجلو9 امرأة و26 طفل)، وإصابة 700 مدنياً.

ويتضمن التقرير أيضاً حصيلة للوسائط النارية المستخدمة في عمليات الإجرام المرصودة من قبلنا والتي بلغت 4606عملية استهداف ناري رئيسية،كان النظام السوري مسؤولاً عن 4445 عملية استهداف ومليشيا قسد مسؤولة عن 161 عملية استهداف. 

ويكشف التقرير المجازر المرتكبة بحق المواطنين السوريين حيث بلغ عدد المجازر التي تم توثيقها 35 مجزرة، النظام السوري مسؤولاً عن 24 مجزرة، ومليشيا قسد مسؤولة عن 11 مجزرة. 

ويستعرض التقرير عمليات القصف عبر الأسلحة الغير مشروعة حيث تم توثيق 20 هجمة رئيسية، متمثلة بالقصف عبر القنابل العنقودية والفوسفورية. وكان النظام السوري مسؤولاً عنها جميعاً، وشهد العام المنصرم استمرارا في الهجمات أخرى على كل من الأعيان والطواقم المحمية بلغت 72استهداف مباشر.

وتستمر جرائم الاختفاء القسري والتعذيب الممنهج بحق آلاف السوريين في معتقلات وزنازين النظام السوري وعمليات التجنيد القسري وتجنيد الأطفال من مليشيات قسد، وتستمر معاناة السوريين المهجرين قسراً في المخيمات ومراكز الإيواء المؤقت نتيجة لظروف الحياة القاسية والبطالة وانعدام الأمن الغذائي ومستلزمات الحياة الأساسية.

الدائرة الإعلامية في الحكومة السورية المؤقتة 

أخبار متعلقة